علاج أمراض المخ والأعصابEspañolEnglish

اتصل للتحدث مع منسقي الرعاية لدينا: 1-800-616-4521

يوفر لك مركز بايلور سانت لوك الطبي أكثر الوسائل تقدماً في علاج اضطرابات الدماغ المعقدة واستعادة الوظائف المفقودة.

ويقدم مركز بايلور سانت لوك، جنباً إلى جنب مع معهد العلوم العصبية بكلية طب بايلور، رعاية شاملة لمجموعة واسعة من الحالات العصبية واضطرابات الدماغ، مما يمنح الأمل لضحايا السكتة الدماغية والمرضى المصابين بالأمراض الموهنة مثل داء باركنسون. وبفضل تعاوننا، وبالاستعانة بالأبحاث المتطورة، يمكننا مساعدة المرضى على استعادة الوظائف التي فقدوها نتيجة للورم الدماغي، أو السكتة الدماغية أو تمزق الأوعية الدموية الدماغية المتمددة.

الأسباب التي تدعوك إلى اختيار مركز بايلور سانت لوك الطبي للرعاية العصبية؟

  • مراكز شاملة لعلاج السكتة الدماغية. مراكزنا الشاملة لعلاج السكتة الدماغية في مركز بايلور سانت لوك الطبي، المعتمدة من DNV، لديها القدرة على التدخل لإيقاف تفاقم أضرار السكتة الدماغية ومنع التدهور الدائم من خلال أساليب أقل تدخلاً.
  • أطباء مشهورون عالمياً. يعد أطباؤنا، المدعومون بفرق من أفضل فرق العلوم العصبية على مستوى البلاد، رواداً في الأبحاث المبتكرة المتطورة، بما فيها تلك الأبحاث التي أحدثت ثورة في استئصال أورام الغدة النخامية الحميدة.
  • الارتقاء بطب الأعصاب. نحن لا نكتفي فقط بتقديم أحدث خيارات العلاج، ولكننا نعمل باستمرار على تطوير علاجات جديدة متقدمة. ويعد إنشاء كمبيوتر دماغي لاستعادة الرؤية لدى المكفوفين مجرد مثال واحد لمشاريعنا الساعية إلى الارتقاء بمعايير الرعاية الصحية – ونحن مهتمون للغاية بمواصلة قيادة الطريق في مجال العلوم العصبية لأعوام قادمة.
  • صناع التاريخ في مجال العلوم العصبية. مرافقنا هي أول المرافق استخداماً لتقنية CyberKnife®‎ في هيوستن، وهي بذلك توفر أحدث ما وصل إليه مستوى التقدم في الطب العصبي لعلاج المرضى بكفاءة وبأقل وقت للتعافي.
  • مركز دولي للإحالات. نعالج أكثر الحالات تعقيداً. ويأتي إلى مركز بايلور سانت لوك الطبي المرضى من جميع أنحاء العالم للحصول على الرعاية في مجال أمراض الأعصاب.

تعرف على المزيد عن واحد من المعاهد الرائدة في العلوم العصبية على مستوى العالم.

أقام مركز بايلور سانت لوك الطبي، أحد مستشفيات سانت لوك الصحية التابعة للمبادرات الكاثوليكية الصحية، شراكة مع كلية طب بايلور لجلب أفضل الأطباء على مستوى العالم، وكذلك التقنيات، والبحوث إلى مركز تكساس الطبي لتقديم خدمة أفضل لمرضانا.